• حديقة ريو الأولمبية 2016 لا يمكنك رؤية المباني التي بداخلها
الجمعة, 15 تموز/يوليو 2016 20:22

حديقة ريو الأولمبية 2016 لا يمكنك رؤية المباني التي بداخلها

قيم الموضوع
(0 أصوات)

تعمل حالياً ريو دي جانيرو على تحويل معالمها الموجودة إلى مواقع للألعاب الأولمبية، إذ سيستقبل ملعب ماراكانا المشهور كرة القدم، بينما يُرحب سامبادروم، والذي هو جزء أساسي من الكرنفال السنوي في ريو دي جانيرو، بمشاركي الماراثون الأولمبي والرماية.

وما زال موقع الحديقة الأولمبية مخفياً عن أعين السكان، إذ تقول المهندسة المعمارية السويسرية باربرا إيزيلي، إن الحديقة ما زالت بمثابة "موقع بناء غير مكتمل في منطقة مغلقة، ولا يمكنك رؤية المباني التي بداخلها."

ولكن، ما سيميز حديقة ريو الأولمبية لا يشبه ما يميز تصاميم المواقع السابقة، إذ لا تعتمد على التصاميم المذهلة أو الغريبة، وإنما على الوظيفة التقنية التي ستخدم الألعاب الأولمبية

arch-news.net-7-16-1_960.jpg

arch-news.net-7-16-3_940.jpg

وتقول إيزيلي: "يصعب وصف الملاعب الرياضية والساحات، ومراكز الألعاب المائية، لأنها ليست جذابة بتصميمها ولكنها ليست سيئة المنظر أيضاً، إذ أن هندستها المعمارية تتمحور حول وظيفتها أكثر."

وقد اعترف المهندسون المعماريون الذين يعملون على المشروع، أنهم لم يهدفوا إلى "البذخ البصري،" كما وصفوه، في مخططاتهم.

ويشرح برونو كامبوس، من شركة العمارة "BCMF Arquitetos،" والذي عمل على عدد من الملاعب الأولمبية، أنه من غير المجدي أن تكون التصاميم "مبدعة بشكل مفرط" إذ أن أفق مدينة ريو في حد ذاته هو "رمز مهيمن."

arch-news.net-7-16-4_925.jpg

arch-news.net-7-16-5_898.jpg

ولا تسبب هذه التصاميم "العادية" مشكلة بالنسبة لريو، إذ أنها لا تعتمد على هذه الأبنية لتكون تحفة المدينة المعمارية، بل على مشاريع التطوير، مثل كأس العالم والأولمبياد الخاص، التي تتميز بتصاميمها الفريدة.

ويعتبر "بورتو مارافيلها،" الميناء السابق والمركز التاريخي لمدينة ريو، أحد هذه المشاريع المميزة، إذ تحوي "موزيو دو أمانيا" أو "متحف الغد،" الذي هو متحف علوم من تصميم الإسباني سانتياغو كالاترافا.

وسيستخدم المتحف بتصميمه الخلاب كموقع للألعاب الأولمبية، ولكنه قد يكون الموقع الوحيد الذي يتميز بهيكله وشكله في الحديقة الأولمبية

ورغم أن "متحف الغد" يبقى وجهة سياحية مقصودة في المستقبل، إلا أنه سيكون غالباً موقع الأولمبياد الوحيد الذي قد يستمر السياح بزيارته بعد انتهاء الألعاب في العام 2017.

يعتبر "متحف الغد،" الذي سيعاد إحيائه كجزء من الاستعدادات الأولمبية في المدينة،" بمثابة نصب معماري متميز في منطقة ميناء ريو دي جانيرو. ولكنه قد يكون التصميم المتميز الوحيد أثناء الأولمبياد!

وقد صمم "متحف الغد" المعماري الإسباني سانتياغو كالاترافا، وافتتح المتحف في ديسمبر/كانون الأول من العام الماضي.


arch-news.net-7-16-6_856.jpg

arch-news.net-7-16-7_732.jpg


.

ويشير الخبراء إلى أن مواقع الحديقة الأولمبية في ريو دي جانيرو هي وظيفية أكثر من كونها مذهلة الشكل. ويصف مصممو الملعب المائي بأنه "مجرد صندوق زجاجي."

رغم أن ريو لم تواجه مشاكل في تأخير تسليم المشاريع، إلا أن هذا المضمار قد واجه بعض المشاكل، إذ سلم موقع الدراجات الهوائية في نهاية الأسبوع الماضي.

وقد كانت مشكلة النقل من بين الأكبر في ريو دي جانيرو. إذ أن خط مترو الانفاق الجديد هذا الذي يصل إلى الحديقة الأولمبية الرئيسية في حي بارا ما زال قيد الإنشاء.

 

arch-news.net-7-16-8_570.jpg

2152 قراءة

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

هل تعتقد بوجود علاقة بين العمارة و الحرب؟

نعم - 87.5%
لا - 6.9%

آخر التعليقات