• برجا بتروناس التوأمين و أعلى برجين في ماليزيا
الجمعة, 17 تشرين1/أكتوير 2014 16:18

برجا بتروناس التوأمين و أعلى برجين في ماليزيا

قيم الموضوع
(2 أصوات)

في ماليزيا ، أهم ما يلفت الزائر اليها هو برجى بتروناس التوأمين وهما أعلى برجين في ماليزيا ، والبرجين مملوكين لشركة البترول الوطنية بتروناس

كانت الفكرة الأساسية للمشروع في بادئ الأمر هي استغلال هذه المساحة وتحويلها إلى مساحة خضراء كمتنفس للعاصمة المزدحمة ولم يكن التخطيط لبناء هذا المشروع موجوداً في الأذهان على الإطلاق.

petronas_arch_newsnet_1.jpg


وهذا ما جعل سكان المدينة يعترضون في أول الأمر على فكرة إنشاء المشروع إذ كانت وجهة نظرهم أن هذه المدينة لا تحتاج لمزيد من المباني الكبيرة التي من شانها أن تزيد من نقص المساحات الخضراء وأن تزيد أيضا من الاختناقات المرورية داخل شوارع المدينة. واتهمت الحكومة على إثر ذلك بعدم الوفاء بوعودها للشعب وتفضيلها المصالح التجارية والسياسية على مصلحة الشعب. وكان رد الحكومة على هذه الاتهامات أن مسألة تحويل هذه المساحة إلى أرض خضراء لن تعود بالنفع المادي على البلد وإنما ستحتاج إلى الكثير من الأموال.
ومن جهة أخرى، يمكن أن يعود هذا المشروع على الدولة بالكثير من الأموال التي يمكن استغلالها بعد ذلك في مسألة تطوير البيئة. إلى جانب ذلك وعدت الحكومة بتوسيع وتحسين الطرق في المنطقة التي تحيط بالمشروع وكذلك تحسين خدمة القطارات في المدينة للتقليل من الازدحام المروري.

 

petronas_arch_newsnet_13.jpg

 


يمثل برجا بتروناس الجزء الأساسي من مجمع مركز مدينة كوالالمبور ذي الاستعمال المختلط الذي يقع في قلب المنطقة التجارية في المدينة
وببلوغ ارتفاعهما 452 مترا اعتمدا البرجان في عام 1996 كأطول مبنيين في العالم من قبيل مجلس المباني العالية والمأوى الحضري العالميويمثل المشروع تقدما تقنيا هاما في بناء الأبراج العالية إلى جانب تميزه بأشكال مستوحاة من نماذج تشكيلية إسلامية بأسلوب بسيط مبتكر كما استخدمت فيه المواد المحلية بشكل لقد أصبح البرجان مثالا رائجا للعمارة المعاصرة في ماليزيا وبشكلهما الأنيق ورمزيتهما التعبيرية أصبحا معلم حضري في المدينة وفي الدولة بأكملها.
وتعود فكرة المشروع إلى عام 1981 حيث قررت الحكومة الماليزية أن تطور موقعا مساحته 40 هكتارا فى قلب حي الأعمال الناشئ في ذات الوقت فى مدينة كوالالمبور والذي يسمى " المثلث الذهبي " . وفى عام 1991 عقدت مسابقة دولية لتصميم مجمع أبراج مكاتب وفاز فيها سيزار بيلي وشركاؤه

 

petronas_arch_newsnet_14.jpg


وقد اعتمد تصميم المشروع على تصور شكلين مربعين متداخلين يشكلان نجمة ثمانية الرؤوس وهو نمط أساسي سائد فى تصميم الوحدات الزخرفية الإسلامية وفى الفن الاسلامى عموما ومعدلة بوضع ثمانية أنصاف دوائر في الزوايا الواقعة بين رؤوس النجمة لتوفير مزيد من المساحة الوظيفية للأدوار ويرتفع كل برج ثمانية وثمانين طابقا ويوفر مساحة بناء إجمالية (مساحة الأدوار) مقدارها 218000 متر مربع بما في ذلك ملحق اضافي دائري بارتفاع أربعة وأربعين طابقا ويتشكل البرجان على ست مراحل رأسية مع ميلان حوائط المستويات الأعلى للداخل ويعلو كل من البرجين كتلة مخروطية مدبب إلى أعلى يتوجها ذروة دائرية بارتفاع 5.73 متر

petronas_arch_newsnet_19.jpg

 

 

ويتكون الإنشاء الذي يرتكز عليه كل من البرجين من حلقة من ستة عشر عمودا اسطوانيا من الخرسانة المسلحة عالية القوة موضوعة في الزوايا الداخلية للمسقط الأفقي نجمي الشكل لتشكل ما يسمى "أنبوبا لينا" وترتبط الأعمدة مع بعضها البعض بواسطة إطارات حلقية مقوسة صنعت أيضا من الخرسانة الإنشائية سابقة الإجهاد . وتبلغ أقطار الأعمدة حوالي 4.2 متر عند قاعدة المبنى ولكنها تميل أثناء صعودها خلال طوابق المبنى كما أنها تميل نحو مركز البرجين وفي وسط كل برج يوجد قلب مربع " بطارية " يحتوي على مصاعد وممرات رأسية للخدمات الميكانيكية وخدمات أخرى ويمتد من هذا القلب إطارات نحو أعمدة المحيط الخارجي ويحتل القلب الداخلي 23 % من المسقط الأفقي وهي نسبة منخفضة بالمقارنة مع النسب السائدة في ناطحات سحاب أخرى ويتكون نظام الأساسات لهذين البرجين من قاعدة (لبشة) بسمك 504 متر ترتكز على خوازيق احتكاك مستطيلة يتراوح عمقها من 40 مترا إلى 105 أمتار ويتصل البرجان عند المستويين الحادي والأربعين والثاني والأربعين منهما فوق منسوب الشارع بـ 170 مترا بواسطة كوبري يمكن من التواصل بين البرجين وقد كان التصميم الإنشائي للجسر لضرورة استيعابه لحركات وعزوم انحناء متباينة من كل من البرجين
كما يتصل البرجان عند القاعدة السفلية للمبنى ليشكلا مجمعا تجاريا وترفيهيا من ستة طوابق مع فناء مركزي.

 


وقد نال هذا المشروع الجائزة لأنه يمثل اتجاها جديدا في تصميم ناطحات السحاب متضمنا التقنيات المتقدمة بينما يرمز إلى الطموحات المحلية والوطنية . ويجسد المشروع العديد من الابتكارات التي تتراوح من استخدام الخرسانة سابقة الإجهاد عالية القوة غير المألوفة لتسهيل تكوين نظام إنشائي " أنبوبي ليكن " إلى توظيف فكرة نقل رأسي مبتكرة ودمج أحدث أنظمة الحفاظ على الطاقة إن نجاح هذا المشروع يكمن ي الطريقة التي يدمج بها هذه الإبداعات التقنية بينما يولد شكلا رشيقا يستجيب بشاعرية لمحيطه الأكثر اتساعا وان فكرة النموذج الهندسي البسيط الذي يولد المسقط الأفقي لا يقوم فقط باستعمال الفراغات الوظيفية بكفاءة كبيرة ليزيد التعرض للإضاءة الطبيعية إلى الحد الأعلى بل أيضا ينتج تعبيرا فراغيا غنيا
لقد أصبح هذا البناء أيقونة رمزية تعبر عن تطور المجتمع الماليزي المعاصر وتعتمد على التقاليد الغنية للبلد لتشكل مدينة عالمية .

 

 

بعض البيانات الرقمية عن البرج :-الارتفاع: 452 متر.
عدد الطوابق: 88 طابقاً فوق الأرض 5 طوابق تحت الأرض.
مدة تنفيذ المشروع: ست سنوات (1992 ــ 1998).
المساحة الإجمالية: 500.197 م2.
الارتفاع بين الطوابق: 4 أمتار..

petronas_arch_newsnet_191.jpg

 

petronas_arch_newsnet_15.jpg

 

petronas_arch_newsnet_16.jpg

 

 

 

 

 

17298 قراءة

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

هل تعتقد بوجود علاقة بين العمارة و الحرب؟

نعم - 87.5%
لا - 6.9%

آخر التعليقات