الأمر بهدم ثلاث ناطحات سحاب من أجل حماية خط أفق مدينة إسطنبول التاريخي

وافقت الحكومة التركية على أمرٍ بإزالة سلسلة من ناطحات السحاب في منطقة زيتينبورونو Zeytinburnu في مدينة إسطنبول من أجل حماية المناظر التاريخية للمباني الرئيسية المعروفة مثل الجامع الأزرق وقصر توبكابي وآيا صوفيا.

حيث ستتم إزالة ثلاثة ناطحات سحاب إما جزئياً أو كلياً، وهي الواقعة في مشروع التطوير 169 أو Onalti Dokuz في غرب إسطنبول، من بعد ما كانت البلدية العامة للحكومة التركية قد رفضت طلبات تعترض على حكم المحكمة القاضي بالإزالة.

53fb1c7cc07a80388e0007bc_turkey-orders-demolition-of-three-illegal-residential-towers_tower_16-9_zeyt-inburnu_ist-530x353.jpg

وقد جاء أمر الإزالة من بعد الجدل الكبير والاعتراضات الحادة التي أثارها إنشاء ناطحات السحاب بين جموع النقاد والمهتمين بشأن خط أفق المدينة العريقة وتأثيرها السلبي على مبانيها العلام التاريخية.

تم تصميم هذه الأبراج السكنية لصالح المطور العقاري أستاي غايريمنكول Astay Gayrimenkul على يد المكتب المعماري ألبار Alpar Architecture كجزء من مشروع يمتد على مساحة موقع 12 هكتار وبارتفاعات تتراوح ما بين 27 وحتى 36 طابقاً.

Onalti-Dokuz-skyscrapers-demolished_dezeen_SQ2.jpg

كما تصادف المشروع مع توقيت إنذارٍ أخير من طرف هئية التراث العالمي في اليونيسكو، الذين هددوا بمحو المدينة من مكانة موقع للتراث العالمي الممنوح لمدينة إسطنبول، وبأنها قد تضاف بدلاً من ذلك على قائمة المواقع المهددة، من بعد تحذيراتٍ متكررة وصلت حول مقاربة المدينة في إدارة المواقع والتخطيط لأجل مشاريع الإنشاء الكبرى.

وبحسب الصحيفة التركية Todays Zaman فقد تم رفع دعوتين قضائيتين ضد المشروع، ليتم لاحقاً في نهايةالعام الماضي 2013 إستصدار قرار المحكمة القاضي بهدم الطوابق المرئية من أبراج 169 الظاهرةمن فوق خط أفق المدينة التاريخي، ولم تنفع اعتراضات المالك والمطور وغيرهم من هيئات المدينة في تغيير قرار المحكمة.

ومن غير الواضح بعد من سيتحمل تكاليف الإزالة.

Comments powered by CComment

الأكثر قراءة

مبادرات معمارية

التصويت

برأيك العمارة أكثر تمثيلاً لـ

عن البوابة

نحن بوابتك إلى عالم العمارة والتصميم من حول العالم..

البريد الالكتروني:

support@arch-news.net

الروابط الاجتماعية