أطول برج في العالم بطول 1 كم في الصين من تصميم البريطانيين Chetwoods

قريباً لن يعود برج خليفة في دبي أطول برج في العالم؛ إذ كشف الأستوديو البريطاني تشيتوودز Chetwoods عن مقترحهم التصميمي لبناء أطول برج في العالم في المدينة الصينية ووهان Wuhan.

وقد تم تفويض الشركة الصينية هوا يان Hua Yan Group من أجل أن تبني مجمع أبراج الفينيق Phoenix هذه والتي سيصل أعلى قمة فيها إلى ارتفاع 1 كيلومتر؛ مما سيشكل برأيهم نقطة جذب إلى الموقع ذي الـ 47هتكاراً الذي يحتل إحدى جزر المقاطعة الصينية المليئة بالبحيرات.

Chetwoods-Pheonix-Towers_dezeen_468_1.jpg

متى اكتمل البناء سيصبح أطول برج من أبراج المجمع أطول أبراج العالم متفوقاً على برج خليفة بـ 150 متراً.

يقترح التصميم وجود وظائف بيئية خاصة في البرج الأطول تجعله يقوم بوظيفة تنقية هواء المدينة من التلوث.

Chetwoods-Pheonix-Towers_dezeen_468_2.jpg

من ضمن خصائص البرج وجود فلاتر لتنقية مياه البحيرة المحيطة والهواء، إضافةً إلى توليد الطاقة الكهربائية الشمسية.

حيث ستقوم الشمس بتسخين الجزء العلوي المخصص للوظائف الميكانيكية وتسحب الهواء البارد نحو أنظمة الفلترة.

Chetwoods-Pheonix-Towers_dezeen_sq.jpg

أما الخاصية الثانية للبرج فهي الواجهة المثقبة مع نظام للتهوية والتحكم بالإضاءة، وتحتوي حديقة عمودية كبيرة إلى جانب المطاعم وصالات العرض وفعاليات الترفيه.

في حين سيكون نصف البرج الأطول فقط مخصصاً للسكن.

توجد وظائف بيئية أخرى كالإكساء بالخلايا الضوئية، وتوربينات الرياح، وغلايات الكتلة الإحيائية، وخلايا الوقود الهيدروجيني.

يأتي هذا التركيزعلى الجانب البيئي كتبرير للإرتفاع و"توظيفه".

ستحتل الأبراج مساحة تبلغ 7 هتارات كما ستكون ذات قواعد ولب إسمنتي مع هيكل إنشاء معدني خارق.

وقد قام المعماريون بجعل قواعد الأبراج تحاكي الجذر المرتفع لشجرة المانغروف، مع وجود دعامات تصل كل هيكل بالأرض؛ مما سيخلق فراغاً مفتوحاً في أسفل ومن حول القاعدة، حيث ستتواجد فعاليات موجهة للسياح.

كما قاموا بتضمين دلالات رمزية في الأبراج مستندين على فكرة الفينيق الصيني الممثل كطيرين أنثى وذكر.

وهكذا أشار المعماريون إلى البرج الأطول ذي الوظائف "المغذية" كالتنقية وتوليد الطاقة على أنه البرج الذكر مقابل البرج الثاني الأكثر "سلبية على أنه الأنثى.

وقد صرح المعماري Chetwoods أن الصين أرادت "نقل تجربة برج إيفيل إلى مرحلةٍ أبعد".

فهم أرادوا خلق رمزاً أيقونياً لووهان إلى جانب تطبيق أكبر كم من الأفكار البيئية؛ لتبرير الحجم والشكل، على حد تعبير المعماري.

كما تضمنت تصريحاته تعبيراً عن مدى إختلاف الذهنية الصينية عن الإنكليزية؛ فهم "أكثر جنوناً" و تجارييون" مما يسمح لهم بتطبيق هكذا أفكار.

يتوقع المعماري البدء بالإنشاء بحلول 2015 ويفترض أن ينتهي العمل بعد ذلك بثلاث سنوات.

Comments powered by CComment

الأكثر قراءة

مبادرات معمارية

التصويت

برأيك العمارة أكثر تمثيلاً لـ

عن البوابة

نحن بوابتك إلى عالم العمارة والتصميم من حول العالم..

البريد الالكتروني:

support@arch-news.net

الروابط الاجتماعية